أبطال و قصة مسلسل عين النمر والقناة وميعاد عرضه

قصة مسلسل عين النمر، واحد من المسلسل المنتظر عرضها، معلومات جديدة ومتجددة دائما. لنتعرف معا على أدوار أبطال مسلسل عين النمر. والقناة العارضة وتاريخ عرضه. الكثير عن العمل بالتفصيل القناة التي ستعرضه. ومن أهم طاقم العمل من هي بطلته والبطل الرئيسي ومعلومات مختصرة عن كل واحد وأكثر في مقال واحد .

مسلسل عين النمر والقناة وميعاد عرضه

عين النمر هو مسلسل المخرج الشاب قيس العلوي الذي بدأ التصوير منذ أشهر قليلة. في تصوير أولى مشاهد النسخة الصفر للمسلسل التونسي الجديد ” عين النمر “. الذي من المعتزم أنه سيعرض في شهر رمضان 2021 المقبل. مسلسل عين النمر من إخراج قيس العلوي وكود برمجي سامي العقربي وإنتاج أحمد بن روينة.

قصة مسلسل عين النمر بالتفصيل

تدور قصة مسلسل عين النمر عن فعاليات تاريخية قامت بمدينة “عقارب” التونسية وهي رواية مستمدة من الواقع ومن الجدير بالذكر أن الأفراد الحقيقية ما زالت على قيد الحياة حتى حاليا . تفاصيل الوقائع والحوار مازالت مبهمة حتى اللحظة في انتظار الانطلاق المعترف به رسميا لتصوير المسلسل.

طاقم عمل

عرَض كمية من مجموعة عمل المسلسل صور ومقاطع مرئية من كواليس التصوير وقد كانت النجمة القديرة دليلة المفتاحي رفقة الفنانة ريم العبروق حاتم بالأكحل أولى الأبطال الرسميين , مع ظهور كثير الشباب المستجدين أحد أبناء عقارب.

الفكرة الأساسية لذا المسلسل التلفزي الجديد وأهدافه، صرح منتجه، إن ذلك الشغل يطمح إلى “تكريم ناحية عقارب ومنطقة حي الازدهار الذي يعتبر أقدم حي أنشئ فيها عن طريق فعاليات رواية تراوح بين المنصرم والقائم وتستحضر أفراد واقعية عاشت في مرحلة السبعينات من القرن المنصرم وأخرى معاصرة تتلاقى كلها في المسلسل عن طريق تكنولوجية استرداد الذاكرة أو “الفلاش باك” الذي تداخل فيه الحالة الحرجة لتفرز بصيرة تحقق الوصل بين الحالي والماضي.

الكثير عن بطلة عين النمر

انقسمت بطولة هذا العمل بين عزيزة بولبيار ودليلة مفتاحي وريم عبروق. كما تشارك فاتحة المهداوي. لنتعرف على بطلات عملنا واحدة تلو الأخرى:

عزيزة بولبيار، ممثلة تونسية بدأت حياتة الفنية عام 1960 مع جمعيات مسرح الهواية كانت ثرية بين المسرح وتغني وفن الاستعراض وقد كانت فرقة الكاف بإدارة المنصف السويسي محطة وظيفة في وجودها في الدنيا إذ انضمت لها سنة 1967 وقدمت أشهر المسرحيات منها «راشمون»و»حال وظروف» و»عشتروت» و»الحلاج» و»عطشان يا صبايا»ا» و»الزنج»، التي توجت على يدها بجائزة أحسن ممثلة في مهرجان المغرب العربي للمسرح بالمغرب. فرقة بلدة تونس هي أيضاً من أهم المراحل الفنية في نزهة عزيزة بولبيار وجسدت في أعمالها أدوارا وظيفة في «فولبوني» و«العفارت» و«الكلو من عزيزة». وتعبر عزيزة بولبيار من الممثلات الأكثر مساهمة في الحلقات المسلسلة التلفزية منها «الخطبة على الباب» و»قمرة سيدي محروس» وفي السينما قدمت عمل سينمائي «عزيزة» لعبد اللطيف بن عمار سادّار، و»الحلفاوين» لفريد بوغدير و»الرديف 54» لعلي العبيدي بجانب عدد من الأعمال السينمائية الأجنبية مثل سلسلة أعمال سينمائية ميلاد المسيح اشترك أثناء عديدة أدوار في (فج الرمل،البيان على الباب ،عنبر الليل،منامة عروسية،قمرة سيدي المحروس،حسابات و عقابات،رجوع المنيار،ليالي البيض، شوفلي حل،بين الثنايا،عاشق السراب،مكتوب 3 و 4 ،القرينة الخامسة…) و في عام 2005 عملت في النسخة 2 من المسرحية المشهورة “الماريشال”و في عام 2013 وقفت على قدميها بدور في مسرحية “فركة صابون” مع معز التومي و لاقت تلك المسرحية نجاحا جماهيريا كبيرا .

الكثير عن بطل عين النمر

حاتم بالأكحل، ممثل مسرحي بالأساس من المكونات القارة بالفرقة المسرحية “المغرب العربي” والتى بزغ اسمه ونجمه بها آنذاك وقد كان ذاك فى مدة السبعينات بجانب ثلة من عمالقة المسرح أمثال ” الامين النهدى ” و ” كمال التواتى ” و تفوق البحري ” و “بدر الدينالدين الشواشي” وعدة فنانين آخرين.. وقد كان متخصصا في “فن الاضحاك الصامت” وإجادة وأصالة به غير أن عاجلا ما اختفى عن الانظار ليهاجر إلى أوروبا التي إنتظر واستمر فيها عديدة أعوام … ثم آب وأتحف جماهيره بسلسلة “حتمان” على شاشة قناة 21 سنة 1998 وقد لاقت نجاحا ساحقا لتتوالى بعدها أعماله التي على الرغم من قلتها سوى أنها كانت ناجحة وأصيلة في العقول.

عيسى حراث، ممثل تونسي إشترك في الكثير من التمثيليات والأعمال السينمائية التونسية.بدأت في ستينات القرن السابق مع فرقة الكاف للمسرح مثلما عمل في المسرح الوطني وفرقة بلدة تونس و في المسرح القومي العراقي وأشترك في زيادة عن خمسين عملا فنيا بين مسرح ومن أبرز أعماله مسرحية “عطشان يا صبايا” و” علي بن غذاهم بأي الشعب ” علما بأنه ساهم في عشرات المسرحيات الناجحة وفي السينما إشترك في 5 أعمال سينمائية من سنة 1986 إلى سنة 2006 هي “أميرة والوحوش” سنة 1986 و”صبي اسمه يسوع ” 1987 وعصفور سطح سنة 1990 و”قوايل الرمان” سنة 1999 و”التلفزة جاية”.

سنة 2006 مثلما اشترك في عمل سينمائي باستاردو لنجيب بالقاضي في عام 2014 وقد أدى فيه دور خيّر الوالد المتبني للبطل مجدد أو عبد المنعم شويات وقد نال ذلك العمل السينمائي العدد الكبير من الجوائز والتكريمات. وفي التلفزة ساهم في سلسلة “قصص عبد العزيز العروي ” وفي اغلب التمثيليات التي أنتجتها التلفزة التونسية ومن أبرز أعماله مسلسل “ماطوس” و”من اجل عيون كاترين” و”صيد الريم” و”عنقود الحنق” . مثلما اشترك عيسى حراث في عشرات الإجراءات الدرامية الإذاعية.

ممثلون وممثلات في قصة عين النمر

تشارك أيضا ريم عبروق ممثلة من تونس تخصصت في المسرح الموسيقي. مثلما توالت الكثير من الإجراءات المسرحية التي اشتهرت بها وﻋﺮﻓﻬﺎ المشجعين التونسيين. من خلال مجموعة من الممارسات التلفزيونية أو المسرح مثل “ريحانة” ﻭ “يا زهرة” و “قداش مني”. و”عم فرج” و “يا هكة يا هكة” و “الأستاذة ملاك”.

مثلما تساهم المطربة دليلة مفتاحي، ممثلة ومخرجة مسرحية تونسية. كانت لها متعددة مشاركات في عدد كبير من التمثيليات والمسرحيات. كانت مسعى الاحتراف الأولى لدليلة مفتاحي مع الفرقة القارة بجندوبة، كان هذا عام 1978. ثم انتقلت إلى المسرح الوطني التونسي مع المنصف السويسي. ثم تتالت المساعي مع المسرح العضوي ومع رجاء فرحات في الحمامات والفرقة البلدية، وعدد محدود من المؤسسات المختصة

أخبار حصرية جديدة عن مسلسلنا

يُستأنف تصوير مشاهد المسلسل التلفزي الجديد ‘عين النمر’ بربوع معتمدية عقارب من ولاية صفاقس. طوال الأسبوع المقبل حتى الآن تعليقه سحبّاء القرميد الصحي وتفشي مصيبة Covid 19. على حسب ما أكده منتج المجهود أحمد بن روينة.

وأفاد بن روينة، أن النسخة الصفر للحلقة الأولى من ذاك المسلسل المتكون من 15 حلقة. والذي انطلقت عملية تصويره مستهل الشهر القائم سوف تكون مستعدة في الأيام القليلة القادمة. وسوف يتم عرضها على مجموعة من التلفزات التونسية التي يترقب أن تقتني المجهود لبثه في شهر رمضان القادم مشيرا في ذات التوجه على أن الشغل لقي حتى الآنُ دوي واسعا وأحرز اهتماما وحتى عروضا جادة لاقتنائه عن طريق بعض على حسب كلامه.

وتقوم بدور البطولة في ذاك المسلسل دليلة المفتاحي وفاتحة المهدوي وريم عبروق والمطرب حاتم بالأكحل إضافة إلى مجموعة من الوجوه الفنية الصاعدة بجهة عقارب إتجاه صفاقس عموما الذين سيكتشفهم المتابعين من مدخل ذلك المجهود الجديد للدراما التونسية.